مدارسنا مفتوحة! اتصل بنا للحصول على أحدث توافر

دورات اللغة الألمانية

قد تسبب اللغة الألمانية الإحباط للطالب لأن قواعدها و أسسها معقدة. ولكن دورة اللغة الألمانية الرائعة مع إي أف ستساعدك على فهم كل تلك القواعد وقضاء وقتا ممتعا في دراسة الألمانية. ولذا صممنا دورات لغة المانية في ميونخ و يندو لتقوم بذلك. إذا كنت تعتقد أن هذا ليس ممكنا فاتصل بنا.

دورات اللغة الألمانية

EF السنة الدراسية لتعلم اللغة في الخارج

للطلاب من عمر 16 فما فوق
ستة , تسعة أو احدى عشر شهراً
إجمع بين تعلّم اللغة والدراسة الأكاديمية في مدرسة بالخارج. حضّرلإمتحان لغة رسمي و الحصول على خبرة عملية على مستوى عالمي.
الوجهة: ألمانيا

EF تعلم اللغة في الخارج

10 - 14 سنة
من إسبوعين الى 24 أسبوع
تعلم لغة في الخارج عن طريق السفر لوحدك أو ضمن مجموعة برفقة قائد رحلة من إي أف للدراسة في دورة ذات فترة مرنة.
الوجهة: المانيا

EF تعلم اللغة في الخارج

14 - 25 سنة
من إسبوعين الى 24 أسبوع
إكتسب لغة أسرع في إحدى مدارس إي اف المعتمدة. إختر واحدة من 10 لغات في 50 وجهه مختلفة. إبدأ دورتك في أي يوم إثنين.
الوجهة: ألمانيا

EF تعلم اللغة في الخارج

للطلاب من عمر 25 فما فوق
من أسبوع إلى 24 أسبوع
عزز فرصك المهنية عالمياً مع دورات لغة مصممة خصيصاً لك، والمقدمة في إحدى أهم المدن في العالم. مصمم خصيصاً للبالغين والمهنيين.
الوجهة: ألمانيا

عرض البرامج وفقاً لشهرة الوجهة

دورات اللغة الألمانية

الدورة الجيدة من دورات اللغة الالمانية يجب أن تكون مفصلة كفاية لمساعدتك على التحدث بطلاقة، وقوية كفاية لمنحك الثقة لدى التحدث بالالمانية منذ اللحظة الأولى. وما نمنحك إياه من دورات لغة المانية التي تقدم كل يوم اثنين، منذ اليوم الأول، ستركز على بناء مهارات التحدث والاستماع في دورة لغة المانية. وبعد الصفوف الدراسية، يمكنك الخروج مع زملائك في الفصل أو بمفردك لممارسة مهاراتك الجديدة التي تعلمتها للتو. وهذه الدورة المتكررة من التعلم والممارسة هي أساس كل ما نقدمه من دورات لغة المانية. وسواءٌ كنت قادماً للالتحاق بمخيم صيفي للغة الألمانية أو تنوي الإقامة لعامٍ أكاديمي كامل، فإنك سترجع إلى وطنك وأنت تشعر بثقة أكبر في قدراتك في التحدث بالألمانية وتكون أكثر تحفيزاً لمتابعة استخدام اللغة الألمانية.

أسباب تعلم اللغة الألمانية

تواصل ألمانيا امتلاكها لواحدةٍ من أقوى اقتصادات العالم، لتكون بذلك القوة المحركة لأوروبا. كما تملك الكثير من الشركات الألمانية مكاتب لها في الخارج. لذا فإن الالتحاق بإحدى ما نقدمه من دورات لغة المانية ستمنحك تأهيلاً إضافياً في سيرتك الذاتية، وقد يفتح أمامك فرصاً وظيفية جديدة. كما أن ألمانيا تعد أيضاً مركزاً هاماً للأبحاث والتطوير، وعلى الرغم من أن الكثير من الأبحاث الأكاديمية تُجرى حالياً باللغة الإنجليزية، إلا أن التحدث ببعض الألمانية لا يضر عند التعاون مع زملاء من متحدثي اللغة الألمانية. وسواءٌ كنت مبتدئاً في اللغة الألمانية يبحث عن تعلم الأساسيات، أو كنت متحدثا من مستوى متقدم بحاجة إلى التركيز على مهارات معينة، فإننا نملك ما يلائمك من بين ما نقدمه من دورات لغة المانية.