مدارسنا مفتوحة! اتصل بنا للحصول على أحدث توافر

دراسة اللغة الفرنسية في الخارج

اذهب إلى دراسة اللغة الفرنسية في الخارج وزد من طلاقة لسانك في وقت قصير. فعند دراسة اللغة الفرنسية في الخارج يسهل عليك الكثير من معضلاتها كحروف العلة وما شابه. سواء العيش في فرنسا هو حلم حياتك أو كنت فقط ترغب في شراء ملابس باريس الأنيقة فلدينا برنامج يناسبك.

دراسة اللغة الفرنسية في الخارج
EF السنة الدراسية لتعلم اللغة في الخارج

EF السنة الدراسية لتعلم اللغة في الخارج

للطلاب من عمر 16 فما فوق
ستة , تسعة أو احدى عشر شهراً
إجمع بين تعلّم اللغة والدراسة الأكاديمية في مدرسة بالخارج. حضّرلإمتحان لغة رسمي و الحصول على خبرة عملية على مستوى عالمي.
الوجهة: فرنسا
EF تعلم اللغة في الخارج

EF تعلم اللغة في الخارج

16 - 25 سنة
من إسبوعين الى 24 أسبوع
إكتسب لغة أسرع في إحدى مدارس إي اف المعتمدة. إختر واحدة من 10 لغات في 50 وجهه مختلفة. إبدأ دورتك في أي يوم إثنين.
الوجهة: فرنسا
EF تعلم اللغة في الخارج

EF تعلم اللغة في الخارج

للطلاب من عمر 25 فما فوق
من أسبوع إلى 24 أسبوع
عزز فرصك المهنية عالمياً مع دورات لغة مصممة خصيصاً لك، والمقدمة في إحدى أهم المدن في العالم. مصمم خصيصاً للبالغين والمهنيين.
الوجهة: فرنسا

عرض البرامج وفقاً لشهرة الوجهة

دراسة اللغة الفرنسية في الخارج

دراسة اللغة الفرنسية في الخارج لن يساعدك على تحقيق الأعاجيب فيما يخص مهاراتك اللغوية فحسب، بل سيمكنك أيضاً من استكشاف ثقافة فرنسا بنفسك، والعودة إلى وطنك مع لمسة من الرقي. أدرس الفرنسية في قلب باريس، وقم بزيارة الكثير من المعارض والبوتيكات الراقية، أو تجول في الجادات الواسعة بعد إنهاء صفوفك الدراسية. و للتعرف على جانبٍ مختلفٍ تماماً من فرنسا، أدرس الفرنسية في الريفيرا المشمسة، حيث يمكنك قضاء ساعات الظهيرة وأنت مستلقٍ على الشاطئ وتشاهد المشاهير في الممشى المزين بأشجار النخيل. بغض النظر عن المكان الذي تختاره من أجل دراسة اللغة الفرنسية في الخارج، ستجد بأن اللغة تتدفق منك بطبيعية أكثر حين تكون في فرنسا.

الفرنسية - لغة النخبة المثقفة

على مدى بضع مئاتٍ من السنين بعد عصر التنوير، كانت الفرنسية لغة النخبة المثقفة. حيث كان كل النبلاء، والشخصيات الملكية والمثقفون حول أوروبا يتحدثون إلى بعضهم البعض بالفرنسية، ويدرسون الفرنسية كدلالة على التعليم والذوق الجيد. واليوم، أصبحت الإنجليزية اللغة العالمية للأعمال، إلا أن الفرنسية تبقى واحدة من أشهر اللغات الثانية. حين تختار دراسة اللغة الفرنسية في الخارج، ستكتسب مهارةً قيمة يمكنها إحداث فرقٍ كبير في كل فرصك الوظيفية، إلى جانب إتاحتها لفرصٍ جديدة للحصول على مهنة عالمية. سجل من أجل دراسة اللغة الفرنسية في الخارج واستثمر في مستقبلك.