آخر الأخبار حول السفر، اللغات والثقافات، من إي أف
Menu

10 أسباب لتحب وتعشق سيدني

10 أسباب لتحب وتعشق سيدني

سيدني، إنه حقاً القلب معلقاً بيكي. وأنتِ حقا جميلة جداً ومتنوعة ومشمسة وجذابة. أعطيتنا الكثير من المسافات الطويلة للمشي والتنزه وثقافة لنجربها ولغة عامية أسترالية لنتعلمها (توجد هنا لمحة سريعة). ولكن هل حقاً تستحق سيدني كل هذا الضجيج؟ للإجابة بكلمة واحدة: نعم، بكل تأكيد. ونذكر هنا 10 أسباب لحب وعشق سيدني.

1. الميناء

هل من المستحيل ألا يكون قد أعجبكم؟ نحن نعتقد ذلك. كما يمثل الكنغر إلى أستراليا، كذلك تمثل الميناء إلى سيدني – من المستحيل أن نفضل الأثنان. أختر مغامرتك –وقم باستكشاف ذلك على الأقدام أو على سطح العبارة أو خلال التنقل بين الجزر (معلومة إضافية: يوجد جزر بميناء سيدني – مثل: جزيرة حصن دينيسون وجزيرة شارك وجزيرة كلارك وجزيرة رود وجزيرة جوت وجزيرة كوكات) وكذلك يمكنك رؤيتهم من أعلي جسر الميناء أو خلال رياضة ركوب الأمواج أو رياضة التجديف على الألواح وقوفاً على طول أكثر من 240 كم من الشاطئ.

2. الشواطئ
نعم، كونت الكثير من الكيلو مترات على طول ساحل سيدني العديد من الشواطئ، مع شيء لكل ذوق: مياه هادئة أو صورة رائعة للخليج أو حمامات سباحة مذهلة (مثل: حمام سباحة بوندي ايسبيرج وتوجد صورة واحدة اعلاه) أو مجرد مساحة كبيرة لركوب الأمواج. ويوجد شواطئ ساحلية للمشي والمتنزهات الطبيعية (تشمل 500 متر تحت سطح الماء لمتنزه طبيعي بخليج جوردون) وركوب الأمواج في شواطئ كورل وناربين ونيوبورت وكذلك من بين عدة شواطئ آخرين. ويوجد سبب إضافي يجعلك تحب شواطئ سيدني هو أنها تجعل يومك سهلاً ورائعاً مع حفلات الشواء وغرف تبديل الملابس والأكشاك وساحات اللعب والمراحيض العامة.

3. الطعام
كذلك ما وراء البحار، يحب الأستراليون الطعام مثل أي شخص أخر. ولكن بتحول الحديث إلى الطعام التقليدي من كل بلد، “لذلك، ما هو الطبق الأسترالي النموذجي؟ أنت لست من المرجح أن تحصل على إجابة مفصلة جدا”. وهذا بسبب –بعد أعوام من الهجرة -أن المأكولات العالمية هي النموذج السائد في أستراليا. في سيدني، سوف تجد مأكولات مذهلة وأصلية من آسيا ولاتينية وأوروبا وكذلك أفريقيا. وفي قلب المدينة، سوف تجد عينة من بعض الأطباق الآسيوية الأكثر شهرة في الصين وتايلاند وكوريا. ما زلت جائعاً؟ إذا توجه إلى مدينة ماركيفيل للحصول على الطعام اليوناني والفيتنامي والبرتغالي وللحصول على طعامك التركي واللبناني توجه إلى مدينة جرا نفيل او ليكيمبا أو أوبوم. أوه، ويمكن إشباع الحنين إلى الطعام الإيطالي في مدينة ليتشاردت. وهذه مجرد مقدمة لحفل عشاء لذيذ جدا.

4. المتنزهات وممرات المشاة
مع وجود العديد من السواحل أفضل طريقة لرؤية سيدني هي السير على الأقدام. أو ابدأ مع أسهل 1.8 كم لممر مقدمة شاطئ هيرميتاج أو ممشي برادليس المريح للأعصاب أو بوندي المصممة علي نمط الحدائق إلى ممشي كوجي على الشاطئ. ومؤخرا، يمكنك متابعة الأميال الخاصة بك علي جسر الميناء الذي يبلغ طوله 30 كم إلى الممشى الجنوبي، ومتنزه المدينة الداخلي الذي يصل إلى نقطة دخول الميناء. وتقدم العديد من الشركات السياحية نزهة بالمتنزهات الساحلية في سيدني أو أفعلها بنفسك مع نزهة للغداء وبصحبة رائعة.

5. اللغة الإنجليزية الأسترالية
لا تزال اللغة الإنجليزية الأسترالية مشهورة بسبب لهجتها الفريدة من نوعها وأسلوبها الهادئ وعاميتها الخلاقة. في سيدني، لا تنسي بذلة السباحة الخاصة بك (ثوب السباحة، ويدعي أيضا السباحين أو ثياب) أو نشر أكوام من الأفوكادو (العديد من الأفوكادو) على الخبز المحمص الخاص بك. وكما تمتد المصطلحات الأسترالية أيضا وتشمل القهوة والحضارة حيث ستحتاج إلى أن تقرر ما إذا كنت تفضلها بيضاء مسطحة أو سوداء قصيرة أو سوداء طويلة… مرة أخري، ويوجد هنا شيء يجعلك تبدأ قبل أن تذهب حتى.

6. عَبارة مانلي
للقيام برحلة قصيرة لمدة يوم، أقفز على عَبارة الميناء إلى مانلي، وهي واحدة من المدن الأكثر شعبية بضواحي المياه. كما تسلط ال 15 دقيقة نركبها في العَبارة على الضوء على العديد من الأشياء وتندفع السفينة بلطف من خلال الماء. وذات مرة في مانلي، أحضر بعض الأسماك والرقائق وأجلس على الشاطئ وتناول وجبة في الهواء الطلق أو قم بزيارة مطاعم ومقاهي شبه الجزيرة الرائعة.

7. الحدائق العامة
تحيط سيدني الحدائق العامة الخلابة. قم بزيارة الجبال الزرقاء المشهورة في غرب المدينة، وحديقة كورنج جاي شائس العامة في شمال المدينة، والحديقة العامة الملكية في الجنوب. وبينهم، تتباهي بالعشرات من المتنزهات الرئيسية وفضلا عن الجداول والخنادق ومناظر المحيط وأشجار المنغروف والمنحدرات. وإذا كنت تحب الطبيعة مع جرعة من المغامرة، جرب الهبوط من قمم الجبال والتجديف والتجديف بالقوارب وركوب الدرجات في الجبل وحتى ركوب الخيل.

8. مشاهدة الحيتان
لقد قرأت جيداً!! خذ فكرة عن هجرة الحيتان الحدباء من أفضل نقاط فضل في سيدني. ويبدأ موسم الهجرة رسميا من مايو إلي نوفمبر، وتزداد فرصك لمشاهدة الحيتان في الانقلاب الشتوي في أواخر شهر يونية وبداية شهر يوليه. لذلك جرب حظك في نورث هيد، وفناره هورنبي بالقرب من خليج واتسون، والمنطقة الجنوبية، وجزيرة القرش، وحديقة أرابانا العامة بميناء سيدني. وقم بالزيارة في الصباح الباكر أو بعد الظهر لتجنب وهج الشمس، وتأتي على استعداد مع واقية من الرياح، وواقي من الشمس، وقبعة (حتى في فصل الشتاء!) ومنظار.

9. الثقافة
يعرف الجميع الشكل الأبيض لدار الأوبرا في سيدني، والمكان الكلاسيكي لأطلاق النار الثقافة. ولكن لا توجد كل العروض في سيدني. ففي شهر يناير، يتم الاستيلاء على المدينة من قبل مهرجان سيدني وتفتح المتاحف والمعارض والحدائق والميادين والمطاعم وأماكن أخرى أبوابها لمدة ثلاثة أسابيع من المسرح، والملهى، والكوميديا، والأحداث الحرة، وورش العمل والسيرك والرقص. وخارج شهر يناير، يتم افتتاح معرض الفنون في نيو ساوث ويلز، ومسرح الدولة ويقوم عدد لا يحصى من الفنانين المستقلين وفناني الأداء مواصلة إحياء الحركة الثقافية.

10. الطقس
الطقس في سيدني عموما رائع مثل طعامها، ومسارات المشي، والمناظر الطبيعية -وكل شيء آخر تمت مناقشته هنا، ولاختيار أفضل وقت لزيارة سيدني، لديك 300 يوم ملئ بأشعة الشمس في السنة، لذلك انت مدلل للاختيار الوقت المناسب لك. وبالنسبة لأولئك الذين يحبون الاحصائيات: نتوقع أن تكون درجة الحرارة في الصيف 19 ° -26 °؛ وفي الخريف 15 ° -22 °؛ وفي الربيع 11 ° -23 ° وفي الصيف 9 ° -17 °. ومن الواضح أن شتاء سيدني لا يعاني من مشكلة التجميد التي يعاني منها زوار نصف الكرة الشمالي!

تعرف على مدرسة إي أف سيدنيإعرف المزيد

شارك

Latest post from سفر