آخر الأخبار حول السفر، اللغات والثقافات، من إي أف
Menu

ماذا الآن ؟ 5 أشياء تفعلها بعد امتحاناتك

ماذا الآن ؟ 5 أشياء تفعلها بعد امتحاناتك

 

لقد أبليت بلاءً حسناً في امتحاناتك، وحصلت على شهادة الثانوية العامة ولديك كل الوقت في العالم لفعل ما تريد فعله بالضبط. هناك فقط مشكلة واحدة – أنك ليس لديك فكرة عما تريد أن تفعله. فعلى الرغم من أن العديد منكم سوف يتجه مباشرة إلى الجامعة، فإن البعض الآخر قد يكون قد استكفى من الدراسة في الوقت الحالي. فإذا كانت هذه هي الحالة، فإن سنة واحدة فاصلة يمكن أن تكون طريقة عظيمة لتصفية ذهنك والتمتع بحريتك واستكشاف نفسك وما الذي تريده بالفعل في حياتك. إليك بعض الأفكار عن كيفية قضاء الأسابيع والشهور المقبلة.

  1. ابدأ في عمل مدونة

هل كان لديك اهتمام في أن تكرس حياتك لأمر ما ولكن لم تكن قادراً على القيام بذلك لأنك كنت مدفون وسط كتبك ودراستك؟ حسنا، حان الوقت لتغير تركيزك. سواء كنت تسافر أو تطبخ أو تعتني بالحيوانات أو تصمم ملابس، لماذا لا توثق ما تقوم به في مدونة؟ إنها طريقة عظيمة لتذكر كل ما تقوم به وأن تملئ مذكرة بها جميع القصص والصور والفيديوهات والتصاميم التي انتجتها خلال العام الفاصل (وما بعده بالطبع). الكثير من الناس وجدوا أحلامهم والوظائف المناسبة لهم من وراء التدوين والمدونات. الخطوة الأولى دائما هي فقط أن تبدأ.

  1. الحصول على خبرة بالعمل

هل تعلم ما هو العظيم في السنة الفاصلة؟ في الغالب أنت ما زلت تعيش في البيت مع والديك وليس لديك أي إيجار لتدفعه أو ثلاجة لتملأها. ولكن ليس المعنى أنه ليس لديك مصاريف أن تجلس على الأريكة ولا تفعل شيء طوال اليوم. فهذا وقت ثمين للغاية للخروج والحصول على خبرة عمل بدون ضغوط المعيشة ككسب ما يكفي من الدخل للعيش أو دفع الكثير من الفواتير. إن التدريب في هذه المرحلة فكرة عظيمة لأنها سوف تساعدك على استكشاف ما الذي تستمتع بعمله وما هو شغفك، وربما كذلك ما تريد أن تدرسه بعد ذلك.

  1. تعلم لغة

لغات أكثر تعني فرص أكثر. فقط فكر في مدى ما وصل إليه العالم من العولمة وكيف أصبح من المهم أن تكون قادراً على التواصل مع الناس من كل أنحاء العالم. إن المهارات اللغوية مهمة في مستقبلك الوظيفي، ولكن الأمر لا يتوقف فقط على اتفان الكلمات والقواعد اللغوية، ولكن للأمر علاقة بتوسعة أفاقك من خلال اللغة ومعرفة حضارات وثقافات جديدة. بالإضافة إلى ذلك، فإن تعلم اللغة يبعث على المرح، وخصوصاً إذا ما ذهبت إلى دولة أجنبية المتحدثة لهذه اللغة لدراستها.

  1. الأعمال التطوعية

طريقة أخرى لتوسعة أفاقك واكتساب معرفة أكثر عمقا بالبلد وسكانها هو التسجيل في مشروع تطوعي في دولة أخرى. إن ترك أصدقائك وعائلتك خلفك لهو من أكثر الأمور الصعبة التي ستقوم بها، ولكنك على الأرجح سوف تكتشف لاحقاً أن هذه هي التجربة التي ستمر بها ستعد تجربة ذات جائزة كبرى. سوف تتعرف على عالم جديد، طريقة جديدة للحياة، وربما لعمل بعض الخير. سوف تكبر وتصبح أكثر رشداً وحكمة وذا بصيرة بالأمور التي كنت تعتقد أنها غير ممكنة حتى الوقت الحالي. ويمكن أن تتضمن المشاريع التطوعية أي شيء من العمل في مزارع الخضار في الأرجنتين معلمًا الناس عن الزراعة العضوية إلى العمل مع رئيس منظمة غير حكومية بالمكسيك لاكتساب الخبرة في الاستدامة.

  1. قم بعمل شيء لم تقم به من قبل.

“إذا رغبت في الأشياء التي لم تحصل عليها من قبل، يجب عليك أن تقوم بعمل أشياء لم تقم بعملها من قبل” . ربما يكون هذا هو الوقت المثالي للخروج من منطقة الراحة وإدراك أحد أحلامك الكبرى. ينبغي أن تكون لديك الكثير من الشجاعة للتفكير خارج الصندوق والإنطلاق في الحياة بطريقة مختلفة للغاية ، ولكن ذلك يحتاج إلى أن تقوم بتطوير نفسك وأن تصبح الشخص الذي طالما رغبت في أن تصبحه. هل حلمت دائما برحلة حول العالم أو رحلة بالقطار حول أوروبا؟ قم بقضاء هذا العام في العمل والإدخار ثم قم بما يجب عليك عمله.

 

تعرف على ثقافة جديدة مع إي أفإعرف المزيد

شارك

Latest post from لغات