معاهد اللغة في مالطا

معاهد اللغة في مالطا
4.9
870
(870 تقييم)
4.9

قم بتحسين لغتك الإنجليزية وأنت تستمتع بأشعة الشمس الدافئة عن طريق الالتحاق بإحدى معاهد اللغة في مالطا مع إي أف. إن معاهدنا في مالطا مفتوحة طوال العام، وتقدم برامج قصيرة وطويلة الأمد للأطفال، للمراهقين والكبار. وسواء كنت تنوي قضاء عطلة قصيرة أو الإقامة ضمن برنامج أطول، يمكنك بالتأكيد الحصول على ترحيب حار في إحدى معاهد اللغة في مالطا التابعة لنا.

EF تعلم اللغة في الخارج

10 - 14 سنة
من إسبوعين الى 24 أسبوع
تعلم لغة في الخارج عبر السفر لوحدك ضمن مجموعة شاملة جميع الخدمات بإشراف قائد رحلة من إي أف، أو لوحدك في دورة ذات فترات مرنة.
الوجهة: مالطا

EF تعلم اللغة في الخارج

14 - 25 سنة
من إسبوعين الى 24 أسبوع
تعلم لغة بسرعة في أحد معاهد إي أف المعتمدة. اختر من بين 10 لغات نعلمها في 50 وجهة. ابدأ دورتك في أي يوم اثنين في السنة.
الوجهة: مالطا

EF تعلم اللغة في الخارج

للطلاب من عمر 25 فما فوق
من أسبوع إلى 24 أسبوع
عزز فرصك المهنية عالمياً مع دورات لغة مصممة خصيصاً لك، والمقدمة في إحدى أهم المدن في العالم. مصمم خصيصاً للبالغين والمهنيين.
الوجهة: مالطا

EF السنة الدراسية لتعلم اللغة في الخارج

للطلاب من عمر 16 فما فوق
ستة أشهر، تسعة أشهر، 11 شهرا
اجمع بين الدراسات اللغوية والأكاديمية في الخارج في أحد معاهد إي أف المعتمدة، للتحضير للتعليم العالي أو لسوق العمل.
الوجهة: مالطا

معاهد اللغة في مالطا

الدراسة في معاهد اللغة في مالطا خليط مثالي بين التعلم والإستمتاع. الصفوف الدراسية الصغيرة ستوفر لك ما يساعدك على تحسين مهاراتك اللغوية. وكذلك سيكون لك وقت للتعرف على معالم مالطا السياحية والثقافية، وزيارة شواطئها الرائعة. دوراتنا الدراسية ممتدة طوال العام فلك أن تدرس في معاهد اللغة في مالطا وقت ما شئت. ولك أن تبقى أسابيع أو أشهر طبقا للمستوى العلمي الذي تريد تحقيقه. الدراسة في معاهد اللغة في مالطا مع إي أف تعد مزيج من المتعة و الدراسة معا, أو بكلمات أخرى تعد إجازة دراسية مثالية.

لماذا يحب الطلاب مالطا؟

كواحدة من ثلاث جزر صغيرة بالبحر الأبيض المتوسط، يسهل إغفال مالطا كوجهة لتعلم الإنجليزية، لكنها بقعة رائعة لهذا الهدف. فالبلد كانت مستعمرة بريطانية، والإنجليزية لغتها الرسمية الآن. وهذا يعني أن معاهد اللغة في مالطا تضعك في المكان الصحيح لتتحاور مع السكان المحليين من ناطقي الإنجليزية. وكذلك فالجزيرة غنية بالعديد من المعالم السياحية والثقافية، كمدينة فاليتا القديمة التي تم تشييدها في القرن 16، وأطلال قديمة متعددة، وقرى البحر الأبيض المتوسط الساحلية. معاهد اللغة في مالطا تمنحك فرصة الدراسة والتعرف على جميع ما تقدمه الجزيرة ولا تحرمك الإسترخاء على الرمال البيضاء والإستمتاع بحمامات الشمس.