آخر الأخبار حول السفر، اللغات والثقافات، من إي أف
Menu

لماذا تختار تعلم الإنجليزية في كندا؟

لماذا

لطالما تبعت كندا بالوجهات الأخرى المشهورة لتعلم اللغة الإنجليزية، مثل أمريكا وبريطانيا. وعلى الرغم من هذا، إلا أنها دولة تستحق أن تكون على رأس قائمة الوجهات لتعلم اللغة الإنجليزية.

وإليك فيما يلي أسباب اختيار تعلم اللغة الإنجليزية في كندا:

طرق متعددة لقضاء وقتك هناك

هل ترغب بالدراسة في جامعة ناطقة باللغة الإنجليزية؟ يضمن الخريجون الذين يكملون برنامج الإعداد الجامعي من إي أف قبولهم في إحدى المؤسسات التعليمية الدولية الشريكة لنا، بما فيها تلك التي توجد في كندا. ويتماشى التعليم العالي في كندا مع شروط أكاديمية عالية، وهو حائزعلى اعتراف دولي ومدار من قبل معلمين ذوي مستوى عالمي.

ومن ناحية أخرى، يمكن للطلاب الذين يتطلعون إلى اكتساب خبرة مهنية العثور على فرص مهنية من خلال برنامج شركاء عطلة العمل (Working Holiday partner program) – في حال أبرمت دولتك اتفاقية مع كندا تتيح لك الاستفادة من هذا البرنامج.

إجراءات أسهل

هل تريد إكمال دورات لغة مدتها ستة أشهر أو أقل؟ لن تحتاج إلى تقديم طلب للحصول على تصريح دراسة في كندا في هذه الحالة. بالإضافة إلى ذلك، الطلاب الأجانب الذين قد أنهوا دراستهم ويرغبون في البقاء في كندا للعمل قد يكونون مؤهلين للتقدم على تأشيرة إقامة. في الواقع، برامج الهجرة والتأشيرات الكندية سهلة الفهم بشكل عام وخالية من البيروقراطية المفرطة.

الحياة الممتعة

كندا بلد آمن ومستقر، وعادة ما تحل بالمراتب الأولى في قائمة الدول الأكثر أمانًا للعيش في العالم من خلال مؤشر السلام العالمي. تعد المدن الكبيرة مثل فانكوفر وتورنتو ومونتريال أيضًا من بين أفضل 50 وجهة دراسية في العالم، وفق المعايير التي تقييم عوامل مثل تكاليف المعيشة، والتصور الإيجابي بين أصحاب العمل في المستقبل، وتنوع البرامج التعليمية.

وبشكل عام ، تتمتع كندا بنوعية حياة عالية مع تكلفة معيشية أقل من الوجهات الأخرى المحببة للدراسة بالخارج – بما في ذلك المملكة المتحدة والولايات المتحدة.

إمكانية الاستمتاع بالفصول الأربعة

تشبه الفصول الأربعة في كندا الرسومات الموجودة في كتب الصغار المصورة، وهي مبهجة بشكل خاص للطلاب من نصف الكرة الجنوبي الذين لم يشهدوا الكثير من الاختلافات الموسمية في بلدانهم.

عندما تكون في كندا، ستستمتع بصيف دافئ وأيام طويلة من النزهات، ومشاهدة المعالم السياحية والمشي لمسافات طويلة والسباحة. يجلب الخريف الهواء وأوراقًا أرجوانية وصفراء وبرتقالية. الشتاء، بينما يكون باردًا، يمتلئ بالجليد والرياضات مثل التزلج والتزحلق والمشي بالأحذية الثلجية.

الربيع هو موسم حصاد عصارة القيقب، وبالتالي هو مليء بالمهرجانات والفرص لتذوق عجائب شراب القيقب الكندي الحقيقي.

روائع الطبيعة

مع 347 مليون هكتار من الغابات (أو 9٪ من الإجمالي العالمي لغابات العالم) ، فإن نسبة كبيرة من كندا غير مأهولة بالسكان، تاركة الغابات البكر الثمينة والمناطق الجبلية مليئة بالبحيرات والأراضي الرطبة والحياة البرية والحياة النباتية.

أثناء الدراسة في كندا، تأكد من استغلال عطلتك وعطلات نهاية الأسبوع لاستكشاف أكبر قدر ممكن من الرياضات في الطبيعة: التزلج أو التنزه أو الصيد أو التجديف بالكاياك أو ركوب الدراجات الجبلية أو مشاهدة الحيتان أو ركوب الخيل.

خيارات أخرى لملء وقتك في كندا: جبال روكي، الشفق القطبي، 47 متنزهًا وطنيًا ومحميات طبيعية، بالإضافة إلى شلالات نياجرا .

وفرة الثقافة والرياضة

يحب السكان المحليون قضاء وقت ممتع، وتعدد المهرجانات الثقافية والطعام في جميع أنحاء البلاد – بفضل تاريخها الطويل من الهجرة – هو دليل على ذلك.

فانكوفر لا تتوقف أبدًا عن الاحتفال (مثلاً المسرح وفنون الأطفال والأفلام ومهرجانات الكاتب)، وكيبيك مستعدة دائمًا لعرض الفنون والثقافة الناطقة بالفرنسية. أيضاً، تنقسم تورنتو إلى 140 حيًا لا يُنسى، مليئة بالفعاليات الترفيهية والثقافية.

أضف إلى المزيج لعبة الهوكي الكندية، وهي خليطٌ من السرعة والجليد (لا تنسَ اختيار فريقك!).

وهل ذكرنا أن السكان المحليين الودودين بلهجتهم ساحرة؟ نعم، هذا أيضًا.

تعلم الإنجليزية في كندا مع إي أفالتفاصيل

تفكر بتعلم لغة بالخارج؟ أطلب كتيّب الوجهات والبرامج المجاني

Learn more