آخر الأخبار حول السفر، اللغات والثقافات، من إي أف
Menu

كيف تستعد للدراسة بالخارج بالشكل الصحيح؟

كيف تستعد للدراسة بالخارج بالشكل الصحيح؟

يقدم السفر إلى الخارج الكثير من فرص التعلم والنمو الشخصي والمغامرة. لكنه تغيير كبير يتطلب التحضير والتنظيم الجدي. وتذكر، كلما بكّرت في التحضير، كلما كانت تجربتك أكثر سلاسة.

وجمعنا لك فيما يلي نصائح للاستعداد للدراسة بالخارج

تعرّف على وجهتك على الإنترنت

خصص ليلة أو اثنين للقيام ببحث معمق على جوجل وإنستاغرام وغيرها حول الوجهة التي ستسافر إليها، واستخدم الوسوم (هاشتاق) لمساعدتك في اكتشاف المحتوى الموجود حول وجهتك. وإن كنت من الأشخاص التقليديين، يمكنك اشراء كتاب عن المدينة مثلاً!

إحرص أن تعرف قدر المستطاع على وجهتك الجديدة حتى لا تشعر بالاستغراب عندما تصل. أيضاً، هكذا ستشعر بالحماس أكتر لأنك ستعرف ما الذي ستلاقيه!

إسأل غيرك

إسأل أصدقاءك أو أفراد أسرتك الذين سافروا من قبل أو معارفك ومعارفهم عن تجربتهم لدى السفر والدراسة بالخارج، أو عن ما يعرفونه عن الوجهة التي ستدرس بها. هكذا، ستكون مستعداً لاكتشاف مدينتك الجديدة من مكان أفضل بكثير مما لو أنك لم تعرف شيئاً عنها، وستعرف أين يأكل ويتنزه السكان الأصليون أيضاً.

إبدأ بالتوضيب

إبدأ بالتفكير بما ستوضب قبل أشهرٌ من السفر، حتى لا تنسى شيئاً حين يحين الموعد. أيضاً، بهذا ستضن أنك ستجد العروض المناسبة لما يلزمك، ولن تتعجل وتضطر إلى دفع مبالغ باهظة في اللحظة الأخيرة.

تذكر التوضيب للمواسم التي ستكون مسافراً خلالها، وإقرأ عن الطقس والمناخ في المكان الذي ستسافر إليه. قد يلزمك اقتناء قبعة شتوية وشمسية مطر وسترات وأحذية مضادة للماء، أو ستلزمك الملابس القطنية والسراويل القصية مع النظرارات الشمسية وواقي الشمس، حسب الوجهة والموسم.

كن مستعداً “أكثر من اللازم”

لا بد أن تواجهك بعض المواقف غير المتوقعة عندما تصل إلى مكان جديد عليك بالكامل. لكن، إحرص أن تكون مستعداً على أي حال.

إبدأ بتحميل تطبيقات السفر والسياحة لوجهتك، والتي عادة تقدم خرائط يمكن الاطلاع عليها بدون إنترنت، ومعلومات حول المواصلات العامة. أيضاً، خطط لأن يكون لديك اتصال دائم بالإنترنت، عبر ترقية باقتك من بلادك أو التعرف على أفضل عروض الإنترنت في وجهتك بالخارج.

إبدأ بالإجراءات الرسمية

إحفظ جواز سفرك في مكان آمن، إحجز تذاكر السفر، تأكد أنه لديك مكان يستقبلك منذ لحظة وصولك، واشترِ بوليصة تأمين. أيضاً، إطلع على وسيلة مواصلاتك من المطار. غالبية المدن الأوروبية تتمتع بمواصلات عامة يمكن الاعتماد عليها من المطار، لكن بعض الوجهات قد تضرك إلى استئجار سيارة أجرة وقد تكون باحظة التكلفة، لذا قد ترغب بالبحث عن خيارات الحافلات المتاحة.

وأخيراً وليس آخراً، إبدأ بإجراءات تأشيرة السفر قبل شهرين على الأقل من وقت سفرك (بالتعاون مع مكتب إي أف أو الشركة التي ستدرس بالخارج معها).

إبقَ منظماً

إطبع كل الأوراق اللازمة (مثل الملحقات المهمة أو صور جواز السفر أو الإيميلات الرسمية)، وضعها في حقيبة واحدة، مع الحرص على الاحتفاظ بالنسخ الرقمية أيضاً في مكان يمكنك إيجاده بسهولة.

أعتنِ بالأمور المالية

تأكد من أنك قادرٌ على استخدام البطاقات المصرفية الخاصة بك بالخارج، وتعرّف على الرسوم الإضافية التي قد يفرضها مصرفك عليك لدى السحب في دول أجنبية أوعملات أجنبية. كثير من المصارف تقدم بطاقات مصرفية مصممة للمسافر، وقد تساعدك هذه البطاقات في ادخار المئات أو حتى الآلاف من الدولارات.

قدم لمصرفك إشعاراً بأنك ستسافر، وبهذا لن يقوم بحجب بطاقتك إن اشتبه بسبب سحبك الأموال من دولة أجنبية. أخيراً، تأكد أن تحمل كمية لا بأس بها من النقود الورقية، في حال لم تقبل الصرافات في الدولة التي ستسافر لها بطاقتك، أو في حال أي مشاكل أخرى.

إبدأ بتوديع من تحب

لا تؤجل توديع من تحب إلى أخر أسبوع أو اثنين. خصص وقت لأصدقائك وأقاربك، وبهذا لن تفوت توديع أحد، ولن تضطر إلى لقاء أحد في اللحظة الأخيرة في الوقت الذي أنت بحاجة للاستعداد والراحة فيه. أيضاً، ستكون هذه فرصة جيدة لك للاتفاق مع من تحب على الأوقات التي يمكنهم زيارتك بها، وبهذا، لن يكون الوداع صعباً، لأنك ستكون بانتظار زيارة من تحب وأنت في عنوانك الجديد.

حقق حلم الدراسة بالخارج مع أكبر شركة تعليم خاص بالعالمإعرف المزيد

شارك

Latest post from حياة الطالب