آخر الأخبار حول السفر، اللغات والثقافات، من إي أف
Menu

نصائح لتحسين مهاراتك بالتحدث باللغة الإنجليزية

نصائح لتحسين مهاراتك بالتحدث باللغة الإنجليزية

تحدث الإنجليزية بثقة هو أمر مهم جداً لمتعلمي هذه اللغة. والطريقة الأهم على الإطلاق لتحدث الإنجليزية بشكل جيّد هي التواصل وتطبيق المهارات التي يتعلمها الطالب في مواقف الحياة اليومية. وبغض النظر عن مستواك، تعرف فيما يلي إلى 10 طرق لتحدث اللغة الإنجليزية بشكل أفضل:

قم بالتقليد

لتعلم لغة جديدة كثير من الجوانب الممتعة، والتي لا تتعلق بالضرورة بالقراءة والحفظ. استكشف الإنجليزية عن طريق المرح والاستمتاع والتكرار. تشير الدراسات إلى أن التقليد هو أحد أفضل الطرق لتطوير المهارات اللغوية. استمع لغيرك وكرر ما يقوله بالطريقة التي يقولها، حتى على صعيد اللهجة ودرجات الصوت واختيار الكلمات.

تجنّب تعلم الإنجليزية كلمة بكلمة

تُخيف القوائم الطويلة من المفردات التي يجب حفظها طلاب اللغة. لكن، يجب تغيير هذه الاستراتيجية، عن طريق تعلّم المصطلحات الكاملة، والتي تضم كلمتين أو أكثر. اعتبر أن كل مصطلح هو وِحدة لا يمكن فصلها. اسمتع، وكرر. إسمح لنفسك بأن تنسى القواعد والمعاني الفردية لكل كلمة في المصطلحات، وابدأ بتعلم المصطلحات حتى يصبح معناها تلقائياً بالنسبة لك.

كن عمليّا، وكرر ما تسمعه بدون خلق عوائق لنفسك.

استخدم ما تعلمته مباشرة

تذكر أن دماغك لن يتمكّن من تذكر الكلمات التي لا يستخدمها، ولن يستفيد منها بالمحصلة. حتى وإن كنت في غرفة لوحدك، إقرأ أي مصطلح تتعلمه بصوت عالٍ، وكرره حتى تستطيع قوله وكأنك تقرأه. جرّب كتابة ثلاث جمل تضم كل كلمة جديدة تتعلمها. هكذا، ستبدأ بفهم الإنجليزية بدل حفظها فقط.

كن ممثلاً

مهمة الممثل هي دراسة نص وجعل الناس يصدقون أنه حقيقي. ولتحقيق هذا، يستخدمون أدوات مثل المشاعر والمبالغة والتكرار والتمرّن. ما رأيك بأخذ الإلهام من أحد ممثليك المفضلين والقيام بهذا؟ كرر المصطلحات التي تتعلمها ومارسها وكأنك تحدث شخصاً، إلى أن تتعود على صوتها دون التفكير بها!

الإستماع مهم بقدر التحدث

يعاني كثيرٌ من متعلمي اللغة الإنجليزية لثلاثة أسباب: أولاً، لأنهم يشعرون بالإحراج من لكنتهم الأصلية لدى التحدث باللغة التي يتعلمونها، ثانياً، لأنهم لا يتذكرون الكلمات التي تعلموها، وثالثاً، لأنهم لا يفهمون ما يقوله الأشخاص رداً عليهم، وهذا يقود إلى موقف محرج.

الحل لهذه المشاكل هو الإكثار من الاستماع للأغاني والمسلسلات والأفلام الوثائقية، للتعرف على مختلف اللهجات والمحادثات الممكنة. سيساعدك هذا على فهم طرق التحدث المختلفة باللغة الإنجليزية في الدول المختلفة. وعندما تقوم بهذا، ستلاحظ أن كثيراً من متحدثي اللغة الإنجليزية يمتلكون لهجة متأثرة بلغتهم الأصلية، لكن هذا لا يمنعهم من أنهم يتواصلون بشكل واضح.

استمع لنفسك واطلب ملاحظات المتحدثين الأصليين

يعاني بعض طلاب الإنجليزية من الخجل والتوتر، ما يجعلهم يؤجلون ممارسة التحدث لأكبر قدر ممكن. لكنهم يدركون بعد أشهر من الدراسة أنهم لم يستمعوا لأنفسهم وهم يتحدثون!

من المهم جداً التحدث بالإنجليزية منذ اليوم الأول، والاستماع لنفسك وأنت تتحدث بصوتٍ عالٍ. استمع لنفسك، وحتى يمكنك أن تسجل صوتك للاعتياد على سماع نفسك وأنت تتحدث بالإنجليزية، وسيساعدك هذا في مقارنة تطوّرك مع مرور الوقت.

من المهم أيضاً أن تجد أحد المتحدثين الأصليين للغة ليعطيك رأيه بطريقة تحدثك ونطقك للغة الإنجليزية. ومن أفضل الطرق لتأمين هذا هي تعلم الإنجليزية في إحدى الدول الناطقة بها، حيث يمكنك الحصول على تعليق حول أدائك في كل زمان ومكان تقريباً. وإن لم يكن هذا متاحاً، أطلب من أستاذك أن يعطيك رأيه في أدائك لدى التحدث باللغة الإنجليزية.

اعتمد على العناصر البصريّة

الاعتماد على العناصر البصرية للتعلم هو إحدى الطرق الأكثر فعالية لتعلم لغة جديدة. وتظهر الدراسات أن ارتباط كلمات جديدة بصور يساعدنا كثيراً على التعلم بفعالية أكبر، ويساعد على إزالة العوائق خلال التحدث. مثلاً، في المرة التالية التي ترغب بها بتعلم مصطلح جديد، استخدم إحدى الصور المتاحدة على محرك البحث جوجل المرتبطة بالكلمة الجديدة.

تحدث عن حياتك

يصبح دماغك أكثر قابلية لحفظ كلمات جديدة إذا اربطت هذه الكلمات بتفاصيل شخصية تتعلق بحياتك والمواقف التي تعيشها. فكّر كيف يمكنك استخدام الكلمة أو المصطلح الذي تعلمته في موقف شخصي، وفي أي سياق يناسبك أن تطبقه.

إبدأ بالغناء

أثبتت الدراسات أن الجانب المسؤول عن معالجة اللغات يصبح نشطاً لدى معالجة لغة جديدة. ويتمتع الطلاب الذين يستمعون لكثير من الموسيقى الإنجليزية بنطلق أفضل للغة، ويمكنهم فهم متحدثي اللغة الإنجليزية بسهولة أكبر.

وفي المرة التالية التي تعجبك بها أغنية جديدة، إبحث عن كلماتها على الإنترنت واقرأ الكلمات وأنت تغني. انتبه على طريقة نطق الكلمات وقلّد ما تسمعه قدر المستطاع. وبعد فترة قريبة من المواظبة، ستجد أنك تستمع للأغاني الإنجليزية بدون الحاجة للاطلاع على الكلمات!

حدد أولوياتك

تختلف أسباب تعلم الإنجليزية من شخص لآخر، فالبعض يختار تعلم الإنجليزية للعمل، والبعض الآخر للدراسة، أو لمجرد التعلم، أو للانتقال إلى بلد ثانية، وغيرها من الأسباب.

تذكر أولوياتك لدى تعلم الإنجليزية لتحرز أكبر تقدم. لا تعرقل نفسك بالتفكير بأنك ترغب بتحدث اللغة بشكل ممتاز، وركز على أهمية تمكّنك من التواصل بشكل واضح في المقام الأول. هذا يعني تحدث اللغة بأسرع وقت وفي كل مجال يتاح لك.

تعلّم الإنجليزية في 40 مدينة حول العالم مع إي أف إقرأ المزيد

شارك

Latest post from تعلم اللغات